السراج الاسنوى

اسلامي صوفي اوراد وادعييه واحزاب للصوفيه


    الورد الشريف للعارف بالله الشيخ سيدي محمد بن الحبيب الأمغاري الإدريسي الحسني

    شاطر

    ابراهيم ابازين

    عدد المساهمات : 52
    تاريخ التسجيل : 10/04/2011

    الورد الشريف للعارف بالله الشيخ سيدي محمد بن الحبيب الأمغاري الإدريسي الحسني

    مُساهمة من طرف ابراهيم ابازين في الجمعة سبتمبر 30, 2011 9:17 pm

    هادا وردنا الشريف قراءته صباحا ومساءء دافع لكل شر جالب لكل خير
    بسم الله الرحمان الرحيم
    الورد الشريف للعارف الشيخ سيدي محمد بن الحبيب الأمغاري الإدريسي الحسني مع زيادة مباركة للعارف بالله الشيخ مولاي هاشم البلغيثي الشريف المغربي

    اللهم صل على سيدنا محمد عبدك و رسولك النبي الأمي وعلى اله و صحبه و سلم تسليما عدد خلقك و رضاء نفسك وزنت عرشك و مداد كلماتك 1.

    أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم 2، بسم الله الرحمان الرحيم، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم 3.

    اللهم إني أقدم إليك بين يدي كل نفس و لمحة وطرفة يطرف بها أهل السماوات وأهل الأرض وكل شيء في علمك كائن أو قد كان، أقدم إليك بين يدي ذلك كله [ لا إله إلا الله سيدنا محمد رسول الله صلى الله عليه و سلم في كل لمحة و نفس عدد ما وسعه علم الله لا إله إلا الله و الله أكبر] (4)

    اللهم إني أسألك بنور وجه الله العظيم، الذي ملأ أركان عرش الله العظيم، و قامت به عوالم الله العظيم، أن تصلي على سيدنا و مولانا محمد ذي القدر العظيم، و على آل نبي الله العظيم. بقدر عظمة ذات الله العظيم في كل لمحة و نفس، عدد ما في علم الله العظيم، صلاة دائمة بدوام الله العظيم، تعظيما لحقك يا مولانا يا محمد يا ذا الخلق العظيم، و سلم عليه و على آله مثل ذلك، واجمع بيني و بينه كما جمعت بين الروح و النفس، ظاهرا وباطنا، يقظة و مناما ،واجعله يا رب روحا لذاتي من جميع الوجوه في الدنيا قبل الآخرة يا عظيم.

    أستغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو، الحي القيوم، غفار الذنوب، ذا الجلال و الإكرام، و أتوب إليه من جميع المعاصي كلها و الذنوب و الآثام، ومن كل ذنب أذنبته، عمدا و خطأ، ظاهرا وباطنا، قولا وفعلا،في جميع حركاتي و سكناتي و خطراتي و أنفاسي كلها دائما أبدا سرمدا،من الذنب الذي أعلمه، و من الذنب الذي لا أعلمه، عدد ما أحاط به العلم وأحصاه الكتاب و خطه القلم و عدد ما أوجدته القدرة وخصصته الإرادة و مداد كلمات الله كما ينبغي لجلال وجه ربنا و جماله و كماله و كما يحب ربنا ويرضى.

    [ أستغفر الله ](3)

    [ اللهم صل على سيدنا محمد عبدك و رسولك النبي الأمي و على آله و صحبه و سلــم] (3)

    [ لا إله إلا الله و حده لا شريك له، له الملك و له الحمد، و هو على كل شيء قدير] (3)

    [ سبحان الله و الحمد لله و لا إله إلا الله و الله أكبر و لا حول و لا قوة إلا بالله ألعلي العظيم ] (3)

    [ سبحان الله و بحمده سبحان الله العظيم ] (3)

    [ الحمد لله و الشكر لله ] (3)

    [ لقد جاءكم رسول من أنفسكم عزيز عليه ما عنتم، حريص علبكم، بالمؤمنون رؤوف رحيم ](1)

    [ فإن تولوا فقل حسبي الله لا إله إلا هو عليك توكلت و هو رب العرش العظيم ] (3)

    [ سورة الإخلاص] (3)

    [ تبارك الله ] (3)

    [ الفاتحة ] (3)

    سبحان ربك رب العزة عما يصفون و سلام على المرسلين و الحمد لله رب العالمين.

    [ اللهم صل على سيدنا محمد عبدك و نبيك و رسولك النبي الأمي و على آله و صحبه و سلم تسليما، بقدر عظمة ذاتك في كل وقت و حين] (3) آمين آمين آمين

    سبحان ربك رب العزة عما يصفون و سلام على المرسلين و الحمد لله رب العالميــن.

    اللهم إني أسألك إسلاما صحيحا يصحبه الاستسلام لأوامرك و نواهيك، و إيمانا خالصا راسخا ثابتا محفوظا من جميع الشبه و المهالك، و إحسانا يزج بنا في حضرات الغيوب، و نتطهر به من أنواع الغفلات و سائر العيوب، و إيقانا يكشف لنا عن حضرات الأسماء و الصفات، و يرحل بنا إلى مشاهدة أنوار تجليات الذات، و علما نافعا نفقه به كيف نتأدب معك و نناجيك في الصلوات، و املأ قلوبنا بأنوار معرفتك حتى نشهد قيوميتك السارية في جميع المخلوقات، واجعلنا من أهل دائرة الحفظ المحبوبين لديك، و من الراسخين المتمكنين في التوكل و صدق الاعتماد عليك، و حقق رجاءنا بالإجابة يا كريم يا وهاب في كل ما سألناك، ولا تكلنا يا مولانا في جميع حركتنا و سكناتنا إلى أحد سواك، فإنك عودتنا إحسانك من قبل سؤالنا و نحن في بطون الأمهات، وربيتنا بلطيف ربوبيتك تربية تقصر عن إدراكها العقول المنورات، فنسألك اللهم بنبيك الذي فضلته على سائر الأنبياء و المرسلين، ورسولك الذي جعلت رسالته عامة ورحمة للخلائق أجمعين، أن تصلي و تسلم عليه و على آله صلاة وسلاما ننال بهما محبته و متابعته في الأقوال و الأفعال والمراقبة والمشاهدة و الآداب والأخلاق و الأحوال، و نسألك يا مولانا بجاهه أن تهب لنا علما نافعا ينتفع به كل سامع، و تخشع له القلوب و تقشعر منه الجلود و تجري له المدامع، إنك أنت القادر المريد العالم الحي الواسع. سبحان ربك رب العزة عما يصفون و سلام على المرسلين و الحمد لله رب العالمين.

    اللهم صل و سلم بأنواع كمالاتك، في جميع تجلياتك على سيدنا و مولانا محمد أول الأنوار الفائضة من بحور عظمة الذات، المتحقق في عالمي البطون و الظهور بمعاني الأسماء و الصفات، فهو أول حامد و متعبد بأنواع العبادات و القربات، و الممد في عالمي الأرواح و الأشباح لجميع الموجودات، و على آله و أصحابه صلاة تكشف لنا النقاب عن وجهه الكريم في المرائي و اليقضات، و تعرفنا بك و به في جميع المراتب و الحضرات، [ و الطف بنا يا مولانا بجاهه في الحركات و السكنات و اللحظات و الخطرات] (3).

    سبحان ربك رب العزة عما يصفون و سلام على المرسلين و الحمد لله رب العالميــن.

    أعوذ بالله من الشيطان الرجيم،[ الذين قال لهم الناس إن الناس قد جمعوا لكم فاخشوهم فزادهم إيمانا و قالوا [ حسبنا الله و نعم الوكيل ](10)

    [ فانقلبوا بنعمة من الله و فضل لم يمسسهم سوء ] (3)

    [ و اتبعوا رضوان الله، و الله ذو فضل عظيم ] (3)

    [ وإن يريدوا أن يخدعوك فإن حسبك الله، هو الذي أيدك بنصره و بالمؤمنين و ألف بين قلوبهم لو أنفقت ما في الأرض جميعا ما ألفت بين قلوبهم، و لكن الله ألف بينهم إنه عزيز حكيم، يا أيها النبي حسبك الله، و من اتبعك من المؤمنين ] (3)

    ألا يا لطيف يا لطيف لك اللطف* فأنت اللطيف منك يشملنا اللطف

    لطيف لطيف إنني متوســـــل *بلطفك فالطف بي و قد نزل اللطف

    بلطفك عذنا يا لطيف و ها نحن دخلنا في وسط اللطف وانسدل اللطف

    نجونا بلطف الله ذي اللطف إنه* لطيف لطيف لطفه دائما لطف

    ألا يا حفيظ يا حفيظ لك الحفظ* أنت الحفيظ منك يشملنا الحفظ

    حفيظ حفيظ إننا نتوسل* بحفظك فاحفظنا وقد نزل الحفظ

    بحفظك عذنا يـــا حفيظ وها نحن* دخلنا في وسط الحفظ وانسدل الحفظ

    نجونا بحفظ الله ذي الحفظ إنه* حفيظ حفيظ حفظه دائما حفــظ

    بجـــاه إمام المرسلين محمـــد* فلولاه عين الحفظ ما نزل الحفظ

    عليـه صلاة الله ما قال منشد*ألا يا حفبظ يا حفيظ لك الحفــظ

    [ لا إله إلا الله ] (10)

    سيدنا محمد رسول الله صلى الله عليه و سلم و على آله، ثبتنا يارب بقولها، ونفعنا يا مولانا بذكرها، وادخلنا في ميدان حصنها، واجعلنا من أفراد أهلها،وعند الموت ناطقين بها، عالمين بها، و احشرنا في زمرة سيدنا ومولانا محمد صلى الله عليه و سلم و على آله و أصحابه وعلى جميع عباد الله المومنين، [ آمين ] (3) [ وسلام على الأنبياء والمرسلين] (3) و على جميع عباد الله الصالحين، وآخر دعونا، أن الحمد لله رب العالمين، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، وما توفيقي إلا بالله، عليه توكلت، وإليه أنيب، و الحمد لله على نعمة الإسلام وكفى بها نعمة، يا أول يا أخر يا ظاهر يا باطن، اسمع ندائي، بما سمعت به نداء عبدك سيدنا زكريا عليه السلام، و انصرني بك لك، وأيدني بك لك، واجمع بيني وبينك، و حل بيني وبين غيرك [ الله] (10)

    بسم الله الرحمان الرحيم، اللهم إني أسألك بسر الذات، وبذات السر، هو أنت، وأنت هو، احتجبت بنور لله و بنور عرش الله و بكل اسم الله من عدوي وعدو الله، بمائة ألف لاحول ولاقوة إلا بالله، ختمت على نفسي وعلى ديني وعلى كل شيء أعطانيه ربي بخاتم الله المنيع، الذي ختم به أقطار السماوات والأرض، وحسبنا الله ونعم الوكيل، نعم المولى ونعم النصير، وصلى الله على سيدنا و مولانا محمد وعلى آله و أصحابه أجمعين، وسلم تسليما كثيرا و الحمد لله رب العالميـــــــــــــــــــــــــــن.

    [ يا ودود ](3)

    [ يا ذا العرش المجيد ](3)

    [يا مبدىء يا معيد ](3)

    [ يا فعالا لما يريد ](3)

    [أسألك بنور وجهك الذي ملأ أركان عرشك](3)

    [وأسألك بالقدرة التي قدرت بها على خلقك] (3)

    [وبرحمتك التي وسعت كل شيء] (3)

    [لا إله إلا أنت يامغيث أغثنا] (3)

    سبحان ربك رب العزة عما يصفون و سلام على المرسلين و الحمد لله رب العالميـــــــن

    [ الله لطيف بعابده يرزق من يشاء وهو القوي العزيز] (9)

    [ لاإله إلا الله و الله أكبر، و سبحان الله وبحمده و أستغفر الله، و لاحول و لا قوة إلا بالله، هو الأول و الأخر و الظاهر و الباطن، بيده الخير، يحي و يميت، و هو على كل شيء قدير] (3)

    و صلى الله على سيدنا و مولانا محمد و على آله و صحبه وسلم تسليما، عدد خلقك ورضا نفسك وزنة عرشك و مداد كلماتك، سبحان ربك رب العزة عما يصفون و سلام على المرسلين و الحمد لله رب العالميـــــــن.

    [ سبحان الله و الحمد لله و لا إله إلا الله و الله أكبر، و لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم، عدد ما علم وزنة ما علم و ملأ ما علم] (3)

    سبحان ربك رب العزة عما يصفون و سلام على المرسلين و الحمد لله رب العالميــــــــن.

    أدعية ختام الورد

    اللهم افتح بصائرنا لمراقبتك و مشاهدتك بجودك و فضلك، ونور سرائرنا لتجليات أسمائك و صفاتك بحلمك و كرمك، و أفننا عن وجودنا المجازي في وجودك الحقيقي بطولك و منك، وأبقنا بك لا بنا محافظين على شريعتك و سنة نبيك، إنك على كل شيء قدير، و بالإجابة جدير، بسر وبركة بسم الله الرحمان الرحيم [ الفاتحة ] آمين،

    سبحان ربك رب العزة عما يصفون و سلام على المرسلين و الحمد لله رب العالميــــــــــــــــــــــــن.

    [ ثم تدعو لنفسك و لوالديك و لمشايخك ولأمير المؤمنين و لكافة المسلمين عموما ]

    اللهم صل على سيدنا محمد و على آل سيدنا محمد صلاة تنجينا بها م جميع الأهوال و الأفات، وتقضي لنا بها جميع الحاجات، وتطهرنا بها من جميع السيئات، و ترفعنا بها أعلى الدرجات، وتبلغنا بها أقصى الغايات من جميع الخيرات في الحياة وبعد الممــــــات.

    اللهم أنزل علينا في هذه الساعة من خيرك و بركاتك كما أنزلت على أوليائك وخصصت به أحبائك، و أذقنا برد عفوك وحلاوة مغفرتك وانشر علينا رحمتك التي وسعت كل شيء، وارزقنا منك محبة وقبولا، وتوبة نصوحا، وإجابة ومغفرة وعافية، تعم الحاضرين والغائبين و الأحياء و الميتين برحمتك [يا أرحم الراحمين] (3)

    اللهم لا تخيبنا مما سألناك ولا تحرمنا مما رجوناك، واحفظنا واحفظنا واحفظنا في المحيا و الممات، إنك مجيب الدعوات.

    سبحان ربك رب العزة عما يصفون و سلام على المرسلين و الحمد لله رب العالميـــــــــــــــــــــــــن

    اللهم إني أستخيرك بعلمك، وأستقدرك بقدرتك، وأسألك من فضلك العظيم الأعظم، فإنك تقدر ولا أقدر، وتعلم ولا أعلم، وأنت علام الغيوب، اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر وهو جميع حركاتي و سكناتي، الظاهرة و الباطنة، من قول وفعل و خلق و حال، عبادة وعادة، في حقي وفي حق غيري، [ في هذا اليوم وفيما بعده] [ في هذه الليلة و في ما بعدها] وفي بقية عمري خير لي في ديني ودنياي ومعاشي ومعادي وعاقبة أمري عاجله وأجله، فاقدره لي ويسره لي ثم بارك لي فيه، وإن كنت تعلم أن هذا الأمر وهو جميع حركاتي و سكناتي، الظاهرة و الباطنة، من قول وفعل و خلق و حال، عبادة وعادة، في حقي وفي حق غيري، [ في هذا اليوم وفيما بعده] [ في هذه الليلة و في ما بعدها] وفي بقية عمري شر لي في ديني ودنياي ومعاشي ومعادي وعاقبة أمري عاجله وأجله، فاصرفه عني واصرفني عنه، واقدر لي الخير حيث كان، ثم رضني به، إنك على كل شيء قدير.

    اللهم اقسم لنا من خشيتك ما تحول به بيننا وبين معاصيك، ومن طاعتك ما تبلغنا به جنتك، ومن اليقين ما تهون به علينا مصائب الدنيا،

    اللهم متعنا بأسماعنا و أبصارنا و قوتنا ما أحييتنا، واجعله الوارث منا، واجعل ثأرنا على من ظلمنا، وانصرنا على من عادنا، ولا تجعل مصيبتنا في ديننا، ولا تجعل الدنيا أكبر همنا، ولا مبلغ علمنا، ولا إلى النار مصيرنا، ولا تسلط علينا بذنوبنا من لا يرحمنا،[ يا أرحم الراحمين] (3).

    اللهم يا رب بجاه نبيك المصطفى، ورسولك المرتضى، طهر قلوبنا من كل وصف يباعدنا عن مشاهدتك ومحبتك، وأمتنا على السنة و الجماعة و الشوق إلى لقائك [ يا ذا الجلال و الإكرام ] (3).

    [فسبحان الله حين تمسون وحين تصبحون، وله الحمد في السماوات و الأرض وعشيا وحين تظهرون، يخرج الحي من الميت و يخرج الميت من الحي، و يحي الأرض بعد موتها و كذلك تخرجون].

    اللهم إنا نسألك رضاك و الجنة، وما يقرب إليهما من قول و عمل، ونعوذ بك من سخطك و النار، وما يقرب إليهما من قول و عمل. اللهم يا سابغ النعم، ويا دافع النقم، ويا فارج الغمم، ويا كاشف الظلم، ويا أعدل من حكم، ويا حاسب من ظلم، ويا ولي من ظلم، يا أولا بلا بداية، ويا آخرا بلا نهاية، يا من له إسم بلا كنية،[ فرج عنا و عن جميع المسلمين ماهم فيه]، بسر اسمك المخزون المكنون المبارك الطاهر المطهر المقدس، إنك على كل شيء قدير، وبالإجابة جدير.

    اللهم صل صلاة كاملة وسلم سلاما تاما على سبدنا محمد الذي تنحل به العقد، وتنفرج به الكرب، وتقضى به الحوائج، وتنال به الرغائب، وحسن الخواتم، و يستسقى الغمام بوجهه الكريم، و على آله وصحبه في كل لمحة ونفس، بعدد كل معلوم لك،

    سبحان ربك رب العزة عما يصفون و سلام على المرسلين و الحمد لله رب العالميـــــــــــــــــــــــــــن.

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين يونيو 25, 2018 11:59 am